الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نهاية زعيم المنافقين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
همسة الحياه
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد الرسائل : 143
العمر : 20
العمل/الترفيه : الغناء
المزاج : تعبد ربها
البلد : بلاد الله واسعه واجمل بلاد الله (مصر)
رقم العضوية : 4
تاريخ التسجيل : 14/09/2008

مُساهمةموضوع: نهاية زعيم المنافقين   الأربعاء سبتمبر 17, 2008 12:09 pm




نهاية زعيم المنافقين

عبدالله بن أبي أطلق شائعة الإفك فأراد إبنه أن يقتله!



جاء النبي عليه الصلاة والسلام إلي المدينة مهاجرا إليها، وكان أول
مافعله أن آخي بين المهاجرين والأنصار، ثم كتب صحيفة المدينة التي أمن
اليهود فيها علي معتقداتهم وأموالهم، كما أمن الطوائف الاخري في
المدينة علي ألا يخونوا المسلمين، ولايتحالفوا مع أعدائهم ولايجيرهم.
وجمع الرسول عليه الصلاة والسلام في يديه بين السلطة الروحية والسياسة.


وكانت هناك في المدينة طائفة من المنافقين تظهر الاسلام وتبطن العداء
للرسول عليه الصلاة والسلام، وكان علي رأس هؤلاء المنافقين عبدالله بن
أجبّيٌِ بن سلول



وكان من الخزرج، وكان يستعد قبل أن يهاجر الرسول الي المدينة أن يتوج
ملكا عليها، غير أن هجرة الرسول أضاعت عليه هذه الفرصة فقد التف أهل
المدينة حول الرسول، ولم يعد يأبهون بعبدالله بن أجبّيٌِ، مما جعله
يحقد علي الاسلام ونبي الاسلام إذ انتزع الاسلام منه ما كان يحلم به من
سلطة وجاه في المدينة.

ومضت الأيام.. وزاد التفاف المسلمين حول الرسول، ثم قامت معركة (بدر)
بين المسلمين ومشركي مكة، وأنتصر المسلمون في هذه المعركة انتصارا
حاسما، رفع من قيمة المسلمين في المدينة، وعزز مواقفهم، ووجد عبدالله
بن أجبّيٌِ، أن الاسلام يسير في طريق صاعد وانه ينبغي ان يكون له دور
في المجتمع الجديد فأعلن إسلامه، وهو يطوي بين جوانحه النفاق!! وأمر
أعوانه من المنافقين باعلان اسلامهم حتي لا يأخذ المسلمون منهم موقفا،
وبذلك أصبح هؤلاء المنافقون يضمرون شيئا، ويظهرون شيئا آخر!







وكانت هذه الجماعة المنافقة برئاسة عبدالله بن أجبّيٌِ، تتصل باليهود،
وكل الناقمين علي المسلمين، ليكيدوا لهم ويتأمرون ضدهم إذا ماحدث في
الأمور مايستدعي وقوفهم ضد الاسلام والمسلمين!

وكان الرسول عليه الصلاة والسلام يعرف ذلك كل المعرفة، ولكنه ترك أمرهم
لله، فالسرائر يملكها الله عز وجل، وكان يقول:

'لم أؤمر أن انقلب عن قلوب الناس أو أكشف عن أسرارهم'.

وقد صور القرآن الكريم هؤلاء المنافقين يقوله:

'ومن الناس من يقول آمنا بالله وباليوم الآخر وماهم بمؤمنين.. يخادعون
الله والذين آمنوا وما يخدعون إلا أنفسهم ومايشعرون. في قلوبهم مرض
فزادهم الله مرضا، ولهم عذاب أليم بما كانوا يكذبون'.

(البقرة 8­10)

وصور الله سبحانه وتعالي مواقفهم المتخاذلة من الاسلام وهروبهم وتخلفهم
عن الجهاد، حتي لايناصروا الدعوة بقوله تعالي:

'لايستأذنك الذين يؤمنون بالله واليوم الآخر أن يجاهدوا بأموالهم
وأنفسهم والله عليم بالمتقين. إنما يستأذنك الذين لايؤمنون بالله
واليوم الآخر، وارتابت قلوبهم فهم في ريبهم يترددون. ولو أرادوا الخروج
لأعدوا له عدٌة، ولكن كره الله انبعاثهم فثبطهم، وقيل اقعدوا مع
القاعدين'

(التوبة 44­46).

وما أكثر الآيات الكريمة التي تصف سلوكيات هؤلاء المنافقين ومواقفهم
المتخاذلة، وأطماعهم وسوء طويتهم.








وقد ظهر هذا الرجل علي حقيقته عندما انتصر المسلمون في بدر، وحاول يهود
بني قينقاع أن يهزأوا بهذا النصر، ويقللون من أهميته، ويظهرون تأييدهم
لقريش، وهذا يعني أنهم خانوا عهدهم مع الرسول، وحذرهم النبي من مغبة
هذه الخيانة وقال لزعمائهم:

'يامعشر يهود، أحذروا من الله مثل مانزل بقريش من النقمة، واسلموا،
بأنكم قد عرفتم انني نبي مرسل، تجدون ذلك في كتابكم، وعهد الله إليكم'


ولكنه قالوا له:

'يامحمد، أرأيتنا مثل قومك، لايغرنك أن لقيت قوما لاعلم لهم بالحرب،
فأصبت منهم فرصة، إنا والله لئن حاربناك لتعلمن أنا نحن الناس'.

وأنزل الله في اليهود:

'وإما تخافن من قوم خيانة فانبذ إليهم علي سواء إن الله لايحب
الخائنين'

(الانفال 58).

وكان لابد من المواجهة.. وواجههم الرسول، فما كان من اليهود إلا أن
دخلوا حصونهم، وحاصرهم الرسول وكان هؤلاء اليهود لهم حلفاء من العرب
منهم (عبادة بن الصامت) الذي بريء من أفعالهم، وكان من هؤلاء الحلفاء
(عبدالله بن أجبّيٌِ) الذي أبدا التعاطف معهم، وقال:

­ إني امرؤ أخشي الدوائر ولا آمن الزمن!! بمعني انه لايدري المستقبل
فربما ينتصرون علي المسلمين أي انه بنفاقه أظهر انه لن ينحاز الي أحد
لأنه لايعرف لمن سيكون له النصر!!

وأخيرا اضطر اليهود الي الجلاء عن المدينة علي أن يتركوا للمسلمين
أموالهم وسلاحهم، المهم أن ينجو هم وأولادهم ونسائهم!!

وقبل الرسول الجلاء علي أن يرث المسلمون أموالهم وديارهم.







وتمر الأيام

وفي شعبان من السنة الخامسة للهجرة، اتجه الرسول الي بني المصطلق،
عندما علم انهم يتآمرون علي المسلمين، وخرج مع المسلمين بهدف البحث عن
الغنائم وبعض اهل النفاق وعلي رأسهم عبدالله بن أجبّيٌِ وانتصر
المسلمون في هذه الغزوة، وقد حدث في اثناء هذه الغزوة ان تخاصم علي
الماء أجير لعمر بن الخطاب، مع رجل حليف للخزرج وكان الخلاف حول أيهما
يسقي قبل صاحبه، وماكان من الأجيران ضرب حليف الخزرج، واشتعلت فتنة بين
المهاجرين والأنصار عندما استعان كل واحد منهما علي الأخر، وأخمد
الرسول هذه الفتنة، غير أن عبدالله بن أجبّيٌِ ماكان يرضي ان تهدأ
الفتنة وأراد ان يشعلها من جديد، فأخذ ينفث سمومه، ويهاجم المهاجرين
علي أساس انهم دخلاء علي المدينة، وقال:

­ ولئن رجعنا الي المدينة ليخرجن الأعز منها الأذل، ويقصد بالأذل
المهاجرين!!

وسمع الرسول ان عبدالله بن أجبّيٌِ يحرض الانصار عي المهاجرين فغضب،
حتي ان عمر بن الخطاب قال للرسول:

­ يارسول الله، مر (عباد بن بشر) ­وهو من الانصار­ أن يقتله

فقال الرسول عليه الصلاة والسلام:

لا، فكبت ياعمر إذا تحدث الناس ان محمدا يقتل أصحابه، ولكن أذن
بالرحيل'.

وعندما علم ابن أجبّيٌِ ان الرسول علم بكل ما قاله، ذهب الي الرسو ل
وأنكر أنه تحدث بشيء!!



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.hana.ahalamuntada.com
M!Ss CuTE
عضوة جديدة
عضوة جديدة


عدد الرسائل : 44
العمل/الترفيه : fadiaahmad
تاريخ التسجيل : 14/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: نهاية زعيم المنافقين   الأربعاء سبتمبر 17, 2008 12:18 pm

Thankxxxxxxxxxxxxxxx
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سماء الاسلام
Admin
Admin
avatar

عدد الرسائل : 316
البلد : مــــصــ ام الدنياـــر
رقم العضوية : 1
تاريخ التسجيل : 04/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: نهاية زعيم المنافقين   الأربعاء سبتمبر 17, 2008 2:40 pm


_________________
[center]

العقلاء ثلاثة : من ترك الدنيا قبل ان تتركه ومن بنى قبره قبل ان يدخله ومن أرضى خالقه قبل ان يلقاه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gannagirls.mam9.com
همسة الحياه
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد الرسائل : 143
العمر : 20
العمل/الترفيه : الغناء
المزاج : تعبد ربها
البلد : بلاد الله واسعه واجمل بلاد الله (مصر)
رقم العضوية : 4
تاريخ التسجيل : 14/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: نهاية زعيم المنافقين   الأربعاء سبتمبر 17, 2008 4:29 pm

العفوووووووووووووووووو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.hana.ahalamuntada.com
نور الجنة
مشرفة
مشرفة
avatar

عدد الرسائل : 375
العمر : 23
العمل/الترفيه : طالبة
المزاج : مش حلو اليومين دول
البلد : مصر
رقم العضوية : 2
تاريخ التسجيل : 08/09/2008

مُساهمةموضوع: رد: نهاية زعيم المنافقين   الأربعاء سبتمبر 17, 2008 4:29 pm

شكراااااااااااااااااااا انتى فعلا عضوة مميزة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نهاية زعيم المنافقين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
۩۞۩ فتيات الجنة ۩۞۩  :: ) O.o°¨ التاريخ الاسلامى¨°o.O ( :: تاريخ و بطولات اسلامية-
انتقل الى: